MATRIX


    عندما تفقد الحب....!!!!

    شاطر
    avatar
    mido mod
    Admin

    ذكر
    عدد الرسائل : 299
    العمر : 26
    البلد : tanta
    تاريخ التسجيل : 23/06/2008

    عندما تفقد الحب....!!!!

    مُساهمة  mido mod في الأحد يوليو 27, 2008 5:04 am


    لست أدري كيف هي البداية,وربما ليست هناك نهاية
    حياتي تتلوى بتوجع بين يدي الزمان وتسأله ألا يطبق عليها
    ولا ينفث فيها فراغ بارد يقتل السكون,لا يحمل بين حناياه
    أي معنى.فراغ يغشي على أيامي فتصبح عارية الألوان, مجردة الألحان. ولكن الزمان لم ترأفه الشفقة....

    ذاك الفراغ لا يشبه الوحدة في الظلام, ولا يوصف بالحيرة, لا يمكن أن يكون هو الغربة, أو أن تقارنه بالضياع. أشاطر الأحزان دون دموع, لأصبح أنا دمعة للحزن؛ أخرج من عينيه, أنساب على خديه. ثم أمطر على التراب وأنزع الروح منه. فأجعل الصحراء جنة نعيم لأني لم أجبل برمالها.
    أو أسقط وأترقرق في كاسٍ أكون فيها خمره, ويحتسي الحزن من تلك الكأس حتى الثمالة وروح السكارى فيختفي هو وأبقى أنا.

    ذات مرة طرقت السعادة بابي. لبست أجمل ثيابي لأستقبلها. آه كم اشتقت لها, وعندما رأيتها لم تكن كما عهدتها . ما بال عذرائي لا تبتسم؟ ألا تقومين باصتناعها من أجلي؟ ...أرجوك حاولي....
    لم أستطع شم شذاها,ولم ألحظ رقة فرحتها وهي تهفهف. تقاسيم وجهها لم تعد تحاكي فضة القمر وذهب الشمس. أين ذاك الجمال والرونق الذان يستمدان من وجنتيها؟..
    وتلك البرأة التي طالما كحلًت عينيها؟.. وعلى مضض اقتربت منها لأرشف قبلة وأقنع نفسي بحلو ريقها. فإذا بها تترنح وتسقط بخفة كـ أوراق الخريف على صدري, تلاشى جسدها لكني أبصرت طيفها والنسائم تحمله إلى عتبتي وينقش على بابي "هذا منزل قاتلي".

    هذه حياتي وذاك الفراغ يحوم حولي. أمّا الأن هو الجزء الأكبر من مكنونات قلبي. خضت الصعاب وعبرت المستحيل لأخلق لغة جديدة ليتكلم بها قلبي..ولكن...
    صعقت الحروف, وتشققت الكلمات, ثم اندثرت. فهل يكفي إن أوجزت بكلماتي لأقول:"ماذا فقدت من قلبي ليسكن ذاك الفراغ مكانه؟

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة مارس 24, 2017 6:08 am